جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة دار التراث 1440ق - 2019م

(لائحة حمراء) بالقطع الأثرية الليبية المعرضة للخطر

2015-12-15

أصدر المجلس الدولي للمتاحف في باريس الثلاثاء “قائمة حمراء طارئة” بالقطع الأثرية الليبية المهددة بالتدمير والسرقة والنهب أو الاتجار غير المشروع.

وتتضمن اللائحة خمس فئات من القطع الأثرية هي المنحوتات والعناصر الهندسية والأوعية والإكسسوارات والقطع النقدية، وتغطي فترة زمنية من الألفية الخامسة قبل الميلاد حتى القرن السادس عشر.

وبين هذه القطع تمثال رخامي نصفي لامراة محجبة يعود إلى الحقبة اليونانية (الألفية الرابعة قبل الميلاد) ومسلة من الحجر الكلسي تحمل كتابات باللاتينية، وتعود إلى الحقبة الرومانية (النصف الأول من الألفية الثالثة قبل الميلاد) ومغارة من السيراميك من الحقبة الإسلامية (القرنان التاسع والعاشر بعد الميلاد). ويمكن الاطلاع على تفاصيل القائمة خلال الأيام المقبلة على موقع المجلس الدولي للمتاحف.

وتهدف فكرة القوائم الحمراء للمجلس المذكور إلى مساعدة المتخصصين بشئون الفن والتراث، وكذلك قوات الأمن في تحديد هوية القطع الفنية المعرضة للخطر وحمايتها عبر تطبيق التشريعات المعمول بها.

وأوضح المجلس الدولي للمتاحف، أن “اللائحة الحمراء ليست لائحة بقطع مسروقة. أن ما تتضمنه من قطع أثرية تم تسجيله لدى مؤسسات معترف بها. والغاية من هذه السجلات التعريف بفئات الممتلكات الثقافية التي يحميها القانون، وتلك الأكثر عرضة للاتجار غير المشروع”.

 

ودعت المؤسسة جميع من يشتبهون بتعرض قطعة اثرية مصدرها ليبيا للسرقة أو النهب أو التصدير غير المشروع إلى “الاتصال فورا بالسلطات المحلية”.

 

 

Please reload