جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة دار التراث 1440ق - 2019م

ﻷول مرة .. معرض للآثار المنهوبة يضم 198 قطعة أثرية

2016-1-14

انطلقت اليوم الخميس فعاليات معرض الآثار المستردة  بالمتحف المصري بالتحرير، الذي تنظمه وزارة الأثار فى إطار احتفالها بالعيد العاشر للأثريين الذي يوافق 14 يناير من كل عام، حيث يضم المعرض، الذي يستمر حتى 29 فبراير القادم، 198 قطعة أثرية تم اختيارها من حوالى 500 قطعة نجحت الوزارة في استردادها خلال عامي 2014-2015 من 8 دول أجنبية.
واحتلت فرنسا المرتبة الأولى فى عدد القطع المستردة خلال عامين بإجمالى 90 قطعة أثرية من إجمالى 242 قطعة مستردة، فيما احتلت أمريكا المرتبة الثانية بعدد 35 قطعة من إجمالى 145 قطعة مستردة، أعقبتها المانيا ب 55 قطعة من اجمالى 56 قطعة مستردة ثم الدانمارك بعدد 8 قطع تلتها انجلترا بعدد 7 قطع أثرية من اجمالى 17 قطعة مستردة ثم بلجيكا والنمسا وجنوب افريقيا بعدد قطعة واحدة لكل منهم.
وأكد وزير الآثار المصري ، خلال افتتاحه فعاليات المعرض بحضور عدد من سفراء الدول الاجنبية، الجهود الحثيثة التي تبذلها الوزارة من أجل استرداد الآثار المصرية المهربة في الخارج، مشيدا بالتعاون الذى تبذله كافة الجهات الأمنية والدبلوماسية المعنية مع الوزارة لحماية الممتلكات الثقافية ليس في مصر فقط بل العالم أجمع.
وأوضح أن زائر المعرض يمكنه التعرف على قطع أثرية من الحضارة المصرية لم يراها من قبل ما يخلق لديه حسا وطنيا ليعي من خلاله أهمية الحفاظ على آثاره التي تتبارى الدول في اقتنائها الأمر الذي يؤكد أهميتها وتفردها.‎‏

 

 

Please reload